أخبار عاجلة
الرئيسية » اخبار فنية - اخبار المشاهير - عالم الفن والفنانين » احتفاء بالشاعر جواد الحطاب في ميسان

احتفاء بالشاعر جواد الحطاب في ميسان

احتفاء بالشاعر جواد الحطاب في ميسان

ميسان / عبدالحسين بريسم

وقع الشاعر جواد الحطاب مجموعته الشعرية “قبرها أم ربيئة وادي السلام” على حدائق فندق كورميك التركي في ميسان بحضور عدد من الأدباء والمثقفين من ابناء المدينة وضمن مهرجان “العنقاء الذهبي الدولي”. وقدم الجلسة الشاعر والناقد عباس باني المالكي حيث قال: هنا الشاعر يرتقي بالأم الى مستوى الرمز الذي يستطيع أن يبني عليه فكرته التأويلية، توازي ما يريد الشاعر ان يقرنه مع مشاعره، ويضمنها قيمتها الوجودية، ويعطيها الامتداد الإنساني عالي القيمة في مسيرة حياته، لكي يخفف صدمة فقده لها، ويعوض أحساسه بالفقد الداخلي.

ومن خلال الرؤيا يقارب حسه الوجودي (يا ابنة الآلهة والكواكب التسعة /يا بنت اثني عشر وليا ..) وهنا يوظف الفعل المثيولوجي لكي يوسع من دلالاته الوجدانية والحسية ويقارب ما يريد أن يعطيها من قيم عليا. الحطاب يشكل نقطة مضيئة في خارطة المشهد الشعري العراقي فقد بدأ مشواره الشعري منذ السبعينيات هو من مواليد 1950 في البصرة . أصدر عشر مجاميع شعرية منها، ديوان سلاما أيها الفقراء، إكليل موسيقى على جثة بيانو، مقبرة الغرباء، وتريات حطابية، عراقيستان الفلوجة” قبرها أم ربيئة وادي السلام”و غيرها ثم ألقى الشاعر جواد الحطاب بعضا من قصائد ديوانه الجديد على انغام العود ونالت إعجاب الحضور: يا ابنة الآلهة والكواكب التسعة / يا بنت اثني عشر وليا / في الفالة والنحر/ في الزهرة ورفيقتها / نقش الأجداد على جبينك مواقع النجوم/ بالأثمد والنبل/ بشحم الرماد / رسموا خرائط عودتهم للأرض على يديك/ وها .. عدت الى الأرض/ في الروزخونيات / …بتراثاتها/ انشغل الفقهاء بدفع الرأي القائل إنك ميتةأو أنك تعيشين الآن حياة ” سلبية/ أو .. أنك ..ميتة بالكاد / فحياتك المسكوت عنها في ‘‘ وادي السلام “/ هي ما يشتغل العلماء على تبينه الآن / النوم من دون تأويل / شروحات غير مستوفية، مع ذكر الشيء بما يناسبه / لصعود بدرية نعمة إلى حوليات النجف الكبرى… ثم قدم الأديب محمد رشيد درع “العنقاء الذهبية” وشهادة تقديرية للشاعر الحطاب مشيدا بتجربته الادبية والإعلامية عربيا وعالميا ثم جرى توقيع مجموعته الجديدة.

F 2017-04-18 2017-04-18ثقافة

  • السابق اختتام معرض أربيل للكتاب بعد توافد 100 ألف زائر من العراق والعالم
  • التالي قدمتهما كلية الفنون الجميلة في جامعة القادسية : عرضان مسرحيان وظَّفا المهمل والمسكوت عنه

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *